حماس: اجتماع حكومة الاحتلال في أنفاق حائط البراق تصعيد للحرب الدينية

غزة - صفا

اعتبر الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حازم قاسم، أن عقد حكومة الاحتلال الإسرائيلي اجتماعها الأسبوعي في أنفاق حائط البراق لمدينة القدس المحتلة، تصعيد خطير للحرب الدينية التي يشنها الاحتلال على المدينة المقدسة.

وقال قاسم في تصريح الأحد، إنّ هذه الخطوات التهويدية التي تنوي الحكومة الإسرائيلية إقرارها في اجتماع اليوم الأحد، محاولة لتزوير هوية مدينة القدس، وهو ما يشكل عدواناً صارخاً على شعبنا وأمتنا.

وشدد قاسم على أنّ شعبنا الفلسطيني سيواصل قتاله ونضاله المشروع للحفاظ على هوية مدينة القدس الفلسطينية العربية والإسلامية.

ومن المقرر أن تعقد الحكومة الإسرائيلية جلستها الأسبوعية داخل أحد الأنفاق تحت المسجد الأقصى وذلك في الذكرى الـ 56 لما يُسمى بـ"احتلال القدس".

كما من المتوقع أن تصادق الحكومة على عدة مشاريع منها تطوير البلدة القديمة في القدس المحتلة بقيمة نصف مليون شيقل، بالإضافة لتعيين لجنة وزارية لمتابعة شؤون القدس.

أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك