رداً على اعتداءاتهم المستمرة

تصاعد المقاومة.. إصابات بين المستوطنين بعمليات في الضفة

اعتداءات متواصلة للمستوطنين
الضفة الغربية - صفا

أصيب عدد من المستوطنين في عمليات للمقاومة بمناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، في تصدٍ لجرائم الاحتلال ومستوطنيه على القرى والبلدات ومنازل المواطنين وممتلكاتهم.

ووقعت أضرار بمركبة للمستوطنين مساء اليوم، بعد تعرضها لإطلاق نار شرق حاجز زعترة جنوبي نابلس.

كما تم استهداف مركبات للمستوطنين بالزجاجات الحارقة قرب جسر بيت حورون جنوب غرب رام الله.

وقالت صحيفة معاريف العبرية، إن مستوطنة أصيبت مساء الإثنين بجراح بعد تعرض مركبتها لإطلاق نار قرب قرية قصرة جنوبي نابلس.

وذكرت القناة السابعة العبرية أن حافلة إسرائيلية احترقت قرب القدس جراء تعرضها لإلقاء زجاجات حارقة، فيما أصيب مستوطنين اثنين بجراح بعد تعرض مركبتهما لإلقاء حجارة في وادي الحرامية شمالي رام الله.

وأصيب ثلاثة مستوطنين رشقًا بالحجارة خلال الساعة الماضية، قرب وادي الحرامية ومستوطنة "شيلو" بين نابلس ورام الله، بينهم ضابط بجروح خطيرة وجندي.

واستهدف الشبان الثائر مركبة ضابط في جيش الاحتلال قرب منطقة وادي الحرامية في رام الله، وأصيب على إثرها بجروح خطيرة.

وألقى الشبان المقاوم زجاجتين حارقتين نحو سياج مستوطنة "بيت إيل" شمال شرقي رام الله، وانسحبوا من المكان فيما انتشرت قوات الاحتلال بشكل مكثف في المنطقة.

وفي نابلس، أصيبت مستوطِنة بعملية إطلاق النار قرب مستوطنة "مجداليم" المقامة على أراضي الفلسطينيين جنوب شرق نابلس.

وأطلق مقاومون النار صوب قوات الاحتلال ومستوطنيه المتمركزون في بؤرة "أفيتار" الاستيطانية المقامة على جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب نابلس.

واستهدف مقاومون مركبة للمستوطنين ما أدى لتحطيمها بعد تعرضها لإطلاق نار شرق حاجز زعترة جنوبي نابلس، كما أطلقوا النار صوب حاجز حوارة.

وفي قلقيلية، سجلت أضرار في حافلة للمستوطنين بعد رشقها بالحجارة قرب مستوطنة "كدوميم" شرق قليلية.

وفي الخليل، استهدف الشبان الثائر في مخيم العروب شمال الخليل قوات الاحتلال بزجاجات حارقة، ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص بكثافة تجاه الشبان.

ورشق الشبان الثائرون مركبات المستوطنين بالحجارة قرب مستوطنة كريات أربع بالخليل، ما أدى لتضررها وتحطم زجاجها.

ورشق الشبان الثائر حافلة للمستوطنين في القدس المحتلة، ما أدى إلى احتراقها.

وتصاعدت وتيرة المقاومة في الساعات الأخيرة، وقُتل مستوطن وأصيب 12 في عمليات المقاومة بمناطق متفرقة في الضفة الغربية خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة، للرد على جرائم الاحتلال والمستوطنين البشعة بحق الشعب الفلسطيني.

ووثق مركز المعلومات الفلسطيني "معطي" 77 عملاً مقاوماً في الضفة الغربية خلال الـ24 ساعة الأخيرة، منها 15 عملية إطلاق نار، وتفجير عبوة ناسفة، وإلقاء زجاجة حارقة ومفرقعات نارية، وتصدي لعشرين اعتداءً للمستوطنين، وتحطيم 7 مركبات للمستوطنين، واندلاع مواجهات ومظاهرات في 40 نقطة.

وأبرز هذه العمليات التي وقعت؛ ثلاث عمليات إطلاق نار قُتل مستوطن خلال عملية بطولية نفذها مقاوم عند مفرق "ألموغ" في أريحا، قبل أن ينسحب من المكان بسلام.

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة