اتحاد أولياء أمور طلاب القدس يحمل جمعية اليتيم العربي مسؤولية إغلاقها

القدس المحتلة - صفا

حمل اتحاد أولياء أمور طلاب مدارس القدس جمعية اليتيم العربي بأعضاء ادارتها وهيئتها العامة المسؤولية الكاملة عن القيام بإغلاق مدرسة اليتيم العربي الصناعية.

وأوضح الاتحاد أنه يرى أن المشكلة عند ادارة الجمعية بعدم توجهها ومبادرتها بأية حلول طرحت عليها.

وقال في بيان صدر عنه اليوم "إنه بجميع الاتصالات والحوارات نرى تعنت بموقف ادارة الجمعية وتوجهها إلى انهاء وجود المدرسة والتحول إلى مشاريع أخرى".

وأضاف "نرى الضبابية والظلامية فيما تخطط له ادارة جمعية اليتيم العربي".

وأكد الاتحاد أن إغلاق المدرسة يعني قطع رزق العشرات من العائلات العاملة فيها، واغلاق آخر الأبواب أمام طلبة القدس بالتوجه إلى التعليم المهني بالنظام التعليمي الفلسطيني، والبديل هي مدارس مهنية بالنظام التعليمي الاسرائيلي.

فيما حيا الاتحاد الادارة التعليمية وطاقم المعلمين على مواقفهم وصمودهم أمام اغلاق مدرستهم، والذين قضوا فيها السنوات الطوال من أعمارهم في خدمتها وخدمة طلابها المقدسيون.

وطالب كل شريف وحر وخاصة الشرفاء الحريصين من الهيئة الادارية والعامة بجمعية اليتيم العربي في مدينة القدس بالوقوف أمام المخططات والنوايا غير الحسنة، والقرار غير الوطني بإغلاق مدرسة اليتيم العربي.

يذكر أن جمعية اليتيم العربي قامت في بداية العام الدراسي بفصل 6 أساتذة من مدرسة دار اليتيم العربي الصناعية، واغلاق بعض الحرف والمشاغل، والطلاب بدون تعليم منذ بداية العام الدراسي حتى يومنا الحالي.

م ت/م ق
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك