"الخارجية" ترحب بقرار أمريكا للتحقيق باغتيال أبو عاقلة

رام الله - صفا

رحبت وزارة الخارجية والمغتربين بقرار وزارة العدل الأمريكية فتح تحقيق في جريمة إعدام الصحفية الشهيدة شيرين أبو عاقلة، وتولي زمام أمور التحقيق من قبل القضاء الأميركي.

واعتبرت الوزارة، في بيان يوم الثلاثاء، أن هذا القرار وإن جاء متأخرًا إلا أنه يعكس تولد قناعة لدى الجانب الأمريكي بغياب أية تحقيقات إسرائيلية جدية واعتبارها شكليه ولا تعدو كونها محاولات لتغطية على المجرمين والقتلة.

وقالت: "لطالما حذرنا من المحاولات الإسرائيلية المتواصلة لتسيس جريمة إعدام الشهيدة ابو عاقلة وطمسها وتسجيلها ضد مجهول وتبرئة الجناة ومن يقف خلفهم، علمًا بأن مسلسل جرائم الاعدامات الميدانية والقتل خارج القانون ضد أبناء شعبنا لا زال مستمرًا".

وأكدت الوزارة أن الجانب الفلسطيني يجدد استعداده الدائم للتعاون مع أية تحقيقات دولية أو أمريكية في إعدام الشهيدة أبو عاقلة وغيرها من ضحايا القتل خارج القانون.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك