الإجمالي يتخطى 15 مليار دولار..مساعدات أميركية جديدة لأوكرانيا

واشنطن - صفا

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن عن حزمة أسلحة جديدة بقيمة 600 مليون دولار لمساعدة الجيش الأوكراني في محاربة روسيا، وذلك وفقا لمذكرة للبيت الأبيض أُرسلت إلى وزارة الخارجية، في إطار دعم واشنطن لكييف الذي لم يتوقف منذ اندلاع الحرب قبل 7 أشهر.

وأذن بايدن بهذه المساعدات باستخدام سلطة رئاسية تتيح له السماح بنقل فائض الأسلحة من المخزونات الأميركية.

أنظمة هيمارس ومدافع هاوتزر

فيما لم توضح المذكرة كيف ستستخدم الأموال، لكن عدة مصادر قالت لرويترز إن "من المتوقع أن تحتوي الحزمة على عتاد يشمل المزيد من أنظمة هيمارس الصاروخية".

كما ذكر مصدران، طلبا عدم نشر هويتيهما لأنهما غير مصرح لهما بالتحدث علنا عن الأمر، أن الحزمة ستشمل أيضا ذخيرة لمدافع الهاوتزر.

وتفيد المذكرة أيضا بأن المال سيستخدم في التدريب العسكري.

معدات وخدمات وتدريب

من جهتها، قالت الرئاسة الأميركية في بيان إنّ هذه المساعدة تشتمل على معدّات وخدمات، بالإضافة كذلك إلى تدريب عسكري، من دون تفاصيل إضافية ولا سيّما عن الأسلحة التي تتضمنّها.

يأتي هذا الإعلان الأميركي الجديد في وقت يشنّ فيه الجيش الأوكراني منذ أسبوعين هجوماً مضادّاً واسع النطاق.

ومنذ بدأت القوات الروسية دخول أوكرانيا في 24 شباط/فبراير، قدّمت الولايات المتّحدة لهذا البلد أكثر من 15 مليار دولار من المساعدات العسكرية.

ط ع
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك