21 قرارًا بالحبس المنزلي

130 معتقلًا مقدسيًا و15 قرار إبعاد خلال يوليو

القدس المحتلة - صفا

أفادت شبكة القسطل الإخبارية بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أصدرت 15 قرارًا بالإبعاد بحق مقدسيين خلال يوليو/ تموز الماضي

وأوضحت الشبكة في تقرير أصدرته يوم الاثنين، أن من بين قرارات الإبعاد 8 عن المسجد الأقصى المبارك، فيما جرى استدعاء 22 مقدسيًا، بينهم 3 نساء، خلال الشهر الماضي.

ووثقت الشبكة اقتحام 3145 مستوطنًا متطرفًا للمسجد الأقصى خلال يوليو، ووصل الحد الأقصى للمقتحمين يوميًا إلى 348، بينما كان الحد الأدنى 118.

وذكرت أن قوات الاحتلال اعتقلت خلال يوليو، 130 مقدسيًا، من ضمنهم مدير مدرسة ذكور عناتا فادي حسن الذي اعتقل على إثر مسرحية عن المسجد الأقصى حرضت عليها وسائل الإعلام العبرية.

وأشارت إلى أن محاكم الاحتلال حكمت بالسجن الفعلي على 8 أسرى مقدسيين بينهم طفلان، وجرى تجديد الاعتقال الإداري لـ 6 أسرى آخرين، من ضمنهم النائب المقدسي أحمد عطون.

وخلال يوليو الماضي، أصدرت سلطات الاحتلال قرارين بمنع السفر، أحدهما بحق الناشط والباحث المقدسي ناصر الهدمي، والذي تم تجديده لمدة 6 أشهر، والمرابطة هنادي الحلواني لمدة شهر.

وفي العاصمة المحتلة، وقعت 87 نقطة تماس مع الاحتلال خلال الشهر المنصرم، سواء كان في البلدات أو الأحياء أو الشوارع والمخيمات والقرى.

ووثقت "القسطل" 7 حالات هدم وتجريف توزعت في بلدات جبل المكبر، العيساوية، عناتا، والنبي صموئيل، كما سجل الاحتلال أراض ومبان في الشيخ الجراح بأسماء مستوطنين دون علم أهلها.

وأشارت إلى إصابة 265 مقدسيًا في يوليو، جراء اعتداءات قوات الاحتلال في أبو ديس، سلوان، باب العامود، العيساوية، وشعفاط.

وخلال الشهر الماضي، أصدرت محاكم الاحتلال 21 قرارًا بالحبس المنزلي بحق مقدسيين.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك