"الرصاصة بها جزء حديدي خارق للدروع"

النائب العام: أبو عاقلة قتلت برصاصة من سلاح قناص إسرائيلي

رام الله - صفا
أعلن النائب العام الفلسطيني أكرم الخطيب أن الرصاصة التي قتلت الصحفية شيرين أبو عاقلة خلال تغطيتها الصحفية في مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، جاءت من سلاح قناص إسرائيلي.
واستعرض الخطيب خلال مؤتمر صحفي بمدينة رام الله مساء الخميس، بينات قتل أبو عاقلة أكد من خلالها أن مصدر إطلاق النار الوحيد الذي استهدف الصحفيين وأدى لقتلها كان من جهة تتمركز فيها قوات الاحتلال.
وبين أنه وبفحص المقذوف الناري تبين أنه يحمل علامة وخصائص سلاح نصف آلي قناص استهدف الصحفيين بشكل متعمد، وأن الرصاصة التي أصابت أبو عاقلة كانت بصورة مباشرة ولم ترتطم بأي جسم آخر.
وأكد النائب العام أنه وخلال إطلاق النار لم يكن هناك اشتباك مسلح ولا حتى إلقاء حجارة وقت وقوع جريمة اغتيال أبو عاقلة، وكان مصدر إطلاق النار الوحيد من قوات الاحتلال.
وكشف عن أن الرصاصة التي قتلت أبو عاقلة بها جزء حديدي خارق للدروع، مؤكدًا أن المقذوف الناري لم يسلم للاحتلال، ولن تتم مشاركته أي جهة في التحقيق.
وبين أن استشهاد أبو عاقلة كان بإطلاق الرصاص بشكل مباشر على رأسها من الجهة اليسرى من اليمين أثناء محاولتها الهروب من رصاص الاحتلال.
د م/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك

صلاة الفجر من المسجد الأقصى المبارك