مقتل وزير داخلية أوكرانيا ومسؤولين كبار بتحطم طائرة في كييف

وزير الداخلية الأوكراني دينيس موناستيرسكي
كييف - صفا

لقي وزير الداخلية الأوكراني دينيس موناستيرسكي و15 آخرين بينهم مسؤولين كبار بالوزارة مصرعهم اليوم الأربعاء جراء تحطم طائرة قرب روضة أطفال في العاصمة كييف.

وبحسب تصريح صحفي صادر عن الشرطة الأوكرانية قتل وزير الداخلية الأوكراني ونائبه الأول في حادث سقوط المروحية في بروفاري بمنطقة كييف.

 وذكر بيان الشرطة، "لدينا معلومات عن 16 قتيلًا بينهم طفلان". وأشارت أيضًا في بيانها إلى مقتل وزير الداخلية ومساعده الأول ومسؤول كبير آخر كانوا على متن المروحية.

وقال حاكم منطقة كييف أوليكسي كوليبا في وقت سابق إن طائرة هليكوبتر سقطت قرب روضة أطفال ومبنى سكني في بلدة بروفاري على مشارف العاصمة الأوكرانية مضيفا أن الحادث تسبب في سقوط ضحايا.

وكتب كوليبا على تطبيق المراسلة تلغرام "كان هناك أطفال و... موظفون في روضة الأطفال وقت وقوع هذه المأساة. أًجلي الجميع الآن.وهناك ضحايا".

وأظهرت مقاطع مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي مبنى يحترق وأشخاصا يصرخون. 

ولم تكشف الوزارة سبب تحطم الطائرة التي أسفرت عن مقتل الوزير الأوكراني في حين لم يصدر عن روسيا أي تصريح بشأن الموضوع حتى اللحظة.

وتشن روسيا هجوما على أوكرانيا منذ 24 فبراير/ شباط الماضي في ظل معارك متواصلة بين القوات الأوكرانية والروسية.

م ز
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك