عقوبات ارتداء شارة دعم المثليين في مباريات مونديال قطر

الدوحة - صفا

كشف الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أن الاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، هدد بفرض عقوبات على اللاعبين الذين يرتدون شارة قوس القزح "حب واحد" الداعمة للمثليين في مباريات مونديال قطر.

وأعلنت سبعة منتخبات أوروبية، من بينها إنجلترا، الاثنين الماضي، أنها تخلت عن خططها الخاصة بارتداء شارة تحمل شعار قوس القزح في مباريات مونديال قطر، عقب تهديدات من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بإجراءات تأديبية.

وينظر إلى تلك الشارات على نطاق واسع على أنها رد على القوانين القطرية والإسلامية التي تجرم المثلية الجنسية.

وقال الرئيس التنفيذي للاتحاد الإنجليزي، مارك بولينغهام، إن هيئته توقعت أن يهدد "الفيفا" فعليا بإيقاف اللاعبين.

وقال بولينغهام في حديث مع موقع "آي تي في سبورت"، إن العقوبات كانت "غير محدودة، وسيتخذون إجراءات تأديبية ضد أي لاعب كان يرتدي شارة القيادة بالإضافة إلى تلقيه بطاقة صفراء".

وتابع "لقد عقدنا الكثير من الاجتماعات مع "فيفا" خلال تلك الفترة، ويوم السبت قبل المباراة شعرنا أننا توصلنا إلى تفاهم بشأن ذلك. لم نحصل على إذن لكننا (كنا مستعدين) لمواجهة غرامة مالية".

وأضاف "لسوء الحظ بعد ذلك، في يوم المباراة أخبرونا قبل ساعتين من الموعد المقرر للذهاب إلى المباراة، لقد جاؤوا إلى هنا برفقة خمسة مسؤولين وواجهنا في سيناريو يتلقى فيه أي لاعب يرتدي الشارة بطاقة صفراء أقله ويواجه علاوة على ذلك إجراء تأديبيا".

وفي السياق، قام لاعبو المنتخب الألماني بكم أفواهم خلال صورة الفريق قبل الهزيمة المفاجئة أمام اليابان، تزامنا مع بيان صادر عن الاتحاد الألماني لكرة القدم يقول فيه إن "حقوق الإنسان غير قابلة للتفاوض"، مؤكدا أنه سيحقق فيما إذا كان تهديد اللاعبين لارتدائهم الشارة قانونيا.
 

 

أ ش
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك