وقفة بجنين للمطالبة باسترداد الجثامين المحتجزة لدى الاحتلال

جنين - صفا

نظم مساء اليوم الأربعاء أهالي مدينة جنين وذوي الشهداء المحتجزة جثامينهم وقفة ومسيرة في مخيم المدينة مطالبين باسترداد الجثامين المحتجزة لدى سلطات الاحتلال.

ونظمت الوقفة بعد صلاة العشاء أمام المسجد الكبير في ساحة المخيم أعقبها مسيرة جابت شوارع وأزقة المخيم تردد الهتافات المطالبة باسترداد جثامين أبنائهم.

من جهته، قال إياد عزمي والد الشهيد أمجد عزمي في كلمة ذوي الشهداء خلال الوقفة: "نطالب بجثامين أبنائنا المحتجزة والمتجمدة بصقيع ثلاجات الاحتلال لدفنها حسب الشريعة الإسلامية".

وأضاف عزمي: "نحن مع المقاومة في قرارها سواء كان بتسليم الجثة أو الإبقاء عليها، مطالبًا بالوقت ذاته بعدم اجتزاء الإنسانية للمؤسسات الحقوقية الأممية في قضية الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى سلطات الاحتلال".

وقالت والدة الشهيد يوسف صبح المحتجز جثمانه لدى الاحتلال إن نجلها هو أصغر جثمان محتجز وتطالب بدفنه وفق تقاليد الشريعة الإسلامية، مؤكدة على الثقة الكاملة في قرار الأذرع العسكرية في مخيم جنين بقرار التعامل مع احتجاز جثة الإسرائيلي القتيل".

من جانبها، قالت والدة الشهيد أمجد عزمي:" جثمان ابني محتجز منذ عام ونصف عندما قتل الاحتلال أربعة شبان، فيما احتجز اثنان منهم.

من ناحيتها، قالت والدة الشهيد نور جرار:" نتمنى من السلطة بذل هذه الجهود في استرجاع أبنائنا كما الجهود التي تبذلها الآن لاسترجاع الجثمان المحتجز لدى المقاومة في المخيم".

م ش/أ ك
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك