تمنعهما من السفر لأوروبا

لليوم الثاني.. هولندا تحتجز قياديا بحركة المسار الثوري البديل وزوجته

أمستردام - صفا

تواصل السلطات الهولندية احتجاز الكاتب الفلسطيني وعضو حركة المسار الثوري البديل خالد بركات وزوجته شارلوت كيتس، المنسقة الدولية لشبكة صامدون للدفاع عن الأسرى الفلسطينيين لليوم الثاني على التوالي، وتمنعهما من السفر للمشاركة أسبوع فعاليات ومسيرات العودة والتحرير بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وأفادت حركة "المسار الفلسطيني الثوري البديل" أن الشّرطة العسكرية في مطار أمستردام تحتجز منذ صباح أمس الاثنين الكاتب بركات وكيتس.

وحسب الحركة، جرى إبلاغهما بصدور قرار يحظر دخولهما إلى منطقة الشينغين بطلبٍ من الحكومة الألمانية.

وتدور التحقيقات مع بركات وكيتس حول حركة المسار الفلسطيني الثوري البديل التي تنظّم سلسلة واسعة من الفعاليات في الشّتات ضمن أسبوع مسيرات العودة والتحرير.

وأبلغت الشرطة العسكرية بركات أن قرار إبعاده من ألمانيا في العام ٢٠١٩ بات يسري على كل دول الشينغين، أي دول الاتحاد الأوروبي.

واعتبرت مصادر موثوقة في حركة المسار الفلسطيني الثوري البديل، ما جرى استهدافاً لمسيرات العودة والتحرير ومحاولةً عبثية لمنع الشتات الفلسطيني من استعادة دوره الطبيعي في النّضال.

وأكّدت الحركة ضرورة وحدة كل قوى شعبنا في الوطن والشّتات من أجل مواجهة هذه التحديات التي يقف خلفها الكيان الصهيوني وحلفائه

م ز

/ تعليق عبر الفيس بوك