الاحتلال يعتقل فتى بزعم إحراقه مكتب "بن غفير"

القدس المحتلة - ترجمة صفا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين، فتى مقدسي؛ بزعم قيامه بإحراق مكتب عضو "الكنيست" المتطرف إيتمار بن غفير قيل يومين في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وقالت القناة الـ14 الإسرائيلية إنّ شرطة الاحتلال في القدس اعتقلت فتى فلسطينيًا يبلغ 15 عامًا؛ بدعوى قيامه بإحراق مكتب "بن غفير" بشكل متعمّد.

من جانبه، أشاد بن غفير باعتقال الفتى المقدسي، متّهمًا رئيس حكومة الاحتلال يائير لابيد ووزير جيشه بيني غانتس بالتحريض عليه.

وكان المتطرف بن غفير قد نصب قبل عامين خيمة في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلّة وحوّلها لاحقًا إلى مكتب برلماني في ذروة المحاولات الإسرائيلية للاستيلاء على الحي وتهويده.

وبرغم قرار محكمة العدل العليا الإسرائيلية بعدم وجود أي حقّ لليهود في حي الشيخ جراح، فإنّ بن غفير لم يزل خيمته التي لم يكن يتواجد فيها إلّا نادرًا، قائلًا إنّه في حال عودة بنيامين نتنياهو للحكم سيسعى معه للسيطرة على الحي المقدسي.

ع و
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك