بعد تزايد العمل المسلح في الضفة

رئيس "الشاباك" يحذر يحيى السنوار

القدس المحتلة - ترجمة صفا

أطلق رئيس جهاز "الشاباك" الاسرائيلي "رونين بار" تحذيرًا لرئيس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة يحيى السنوار، على خلفية تصاعد عمليات المقاومة في الضفة الغربية المحتلة.

وقال رئيس "الشاباك"، وفق ترجمة وكالة "صفا"، إن على السنوار التفكير مليًا في خطواته، وأن يختار ما بين إعمار غزة وطريق المقاومة، مشددًا على أنه ليس بالإمكان القيام بالأمرين معًا.

وأضاف في تصريحات نقلتها القناة "12" أن على السنوار الاختيار بين رفاهية السكان وتوجيه العمليات، محذرًا من إمكانية امتداد التدهور إلى قطاع غزة.

وذكرت القناة أن تحذير الشاباك يأتي في ظل العدد غير المسبوق من العمليات في الضفة الغربية، حيث سُجل تنفيذ 120 عملية منذ بداية العام، وهو ضعف عدد العمليات العام الماضي بأكمله.

ويتحدث الشاباك عن محاولات عديدة لتوجيه العمليات من قطاع غزة بقيادة نشطاء من حماس؛ حيث يلاحظ ازدياد انخراط نشطاء الحركة في الضفة في العمل المسلح.

وبينت القناة أن الشاباك يشدد على أنه وفي حال لم تتوقف حماس عن توجيه العمليات في الضفة فمن الممكن قيام الجيش بتغيير سياسته وبدء العمل في قطاع غزة.

ع ص/أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك