4 أرقام تقيس بها حالتك الصحية.. إليك أفضل الطرق للتحكم بها

أرقام لتحديد صحة الإنسان
لندن - صفا

يمكن للإنسان الاستدلال على طبيعة صحته والاطمئنان عليها من خلال عدة مؤشرات وأرقام أهمها متابعة نسبة السكر وضغط الدم وكمية الكوليسترول.

وتشير تقارير طبية إلى 4 أرقام تحدد حالة الإنسان الصحية وهي كالتالي:

سكر الدم

ارتفاع نسبة السكر في الدم حالة مرضية تنتج عن مرض السكري، ويؤدي هذا الارتفاع على المدى البعيد إلى مضاعفات خطرة، مثل زيادة خطر أمراض القلب والشرايين والعمى وبتر الأطراف وتلف الأعصاب.

ما رقم سكر الدم الطبيعي؟

سكر الصوم، ويقيس مستوى السكر في الدم بعد 8 ساعات من الصوم

يجب أن يكون سكر الصوم أقل من 100 مليغرام/ديسيلتر.

اختبار تحمل السكر، ويقيس مستوى السكر بعد تناول مشروب سكري خاص بساعتين

يجب أن يكون تحمل السكر أقل من 140 مليغراما/ديسيلتر.

"إتش بي إيه 1 سي" (HbA1c)

يعرف بالسكر التراكمي، ويقيس مستوى السكر في الدم على مدار شهرين إلى 3 أشهر.

يجب أن يكون السكر التراكمي أقل من 5.7%.

كيف تخفض سكر الدم؟

- إذا كنت مصابا بالسكري عليك تناول العلاج سواء العلاج الفموي أو الإنسولين

- اتباع نظام غذائي صحي

- ممارسة النشاط البدني وفق توصيات الطبيب

ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو ازدياد متواصل في الضغط بالأوعية الدموية، يزيد من وظيفة الضخ في القلب ويؤدي إلى تصلب بالأوعية، وذلك وفقا للمكتب الإقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية.

ما رقم ضغط الدم الطبيعي؟

يقاس ضغط الدم برقمين: الرقم الأول (الانقباضي) الضغط داخل الأوعية الدموية أثناء انقباض القلب أو نبضه، ويمثل الرقم الثاني (الانبساطي) الضغط داخل الأوعية أثناء راحة القلب بين النبضات.

ويعرف ضغط الدم السوي لدى البالغين بأنه ضغط الدم الانقباضي 120 مليمترا زئبقيا (أي إنه مساو لارتفاع عمود من الزئبق طوله 120 مليمترا) والانبساطي 80 مليمترا زئبقيا، أما ارتفاع ضغط الدم فيعرف بأنه بلوغ أو تجاوز ضغط الدم الانقباضي 140 مليمترا زئبقيا والانبساطي 90 مليمترا زئبقيا.

ونادرا ما يكون لارتفاع ضغط الدم أي أعراض ملحوظة، لذلك يعرف باسم القاتل الصامت.

ولكن إذا لم يعالج ضغط الدم، قد يزيد من خطر التعرض لمشاكل خطيرة مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية، وفقا لتقرير في صحيفة صن.

كيف تخفض ضغط الدم؟

إذا كنت مصابا بارتفاع ضغط الدم، تناول علاجك وفق إرشادات الطبيب

- تقليل الملح

- فقدان الوزن

- ممارسة الرياضة بانتظام

- تقليل الكافيين

- التوقف عن التدخين

الكوليسترول في الدم

يحدث ارتفاع الكوليسترول في الدم عندما يكون لديك كثير من مادة دهنية تسمى الكوليسترول في الدم.

يؤدي ارتفاع الكوليسترول إلى زيادة خطر تضيق وانسداد الشرايين وأمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

 ما رقم الكوليسترول الطبيعي؟

- الكوليسترول الكلي في الدم يوصى بأن يكون مستواه أقل من 200 ملغ/ديسيلتر.

- الكوليسترول الجيد يوصى بأن يكون مستواه أكثر من 40 ملغ/ديسيلتر، ويفضل أن يكون 60 ملغ/ديسيلتر أو أعلى.

- الكوليسترول السيئ، يوصى بأن يكون مستواه أقل من 100 ملغ/ديسيلتر.

- الدهون الثلاثية، يوصى بأن يكون مستواها أقل من 150 ملغ/ديسيلتر.

- كيف تخفض الكوليسترول؟

- تناول العلاج إذا كنت مصابا بارتفاع الكوليسترول

- تقليل الأغذية الدهنية

- ممارسة الرياضة

- خفض الوزن

- الإكثار من الخضار واللحوم الخالية من الدهون

معامل كتلة الجسم (BMI)

هو رقم يكون احتسابه عبر قسمة الوزن بالكيلوغرام على مربع الطول بالمتر.

يمكن أن يكشف معامل كتلة الجسم الخاص بك عما إذا كنت تعاني من نقص الوزن أو زيادة الوزن أو حتى السمنة.

ارتفاع مؤشر كتلة الجسم قد يزيد من خطر إصابتك بمشكلات صحية، بما في ذلك أمراض القلب والسكتة الدماغية ومرض السكري من النوع الثاني.

ما مؤشر كتلة الجسم الطبيعي؟

مؤشر كتلة الجسم الطبيعي يراوح بين 18.5 حتى 24.9، ويعني أن الوزن طبيعي ولا توجد مخاطر صحية مرتبطة بالوزن، مع تأكيد أن هذا لا يعني عدم وجود مخاطر صحية مرتبطة بأمور أخرى.

أقل من 18.5: يعني هذا وجود نقص في الوزن، وقد يؤدي إلى ضعف جهاز المناعة وزيادة مخاطر الإصابة بترقق العظام.

كما أن نقص الوزن قد يرتبط بالمعاناة من أحد اضطرابات الطعام.

30 فأكثر: الشخص مصاب بالبدانة.

المصدر: الجزيرة نت نقلا عن وكالات

م ز

/ تعليق عبر الفيس بوك

مهرجان الأقصى في خطر يبدأ فعالياته في غزة