متابعة العمل الحكومي تعلن إجراءاتها بحق المعتدين على الإندونيسي

غزة - صفا

أدانت لجنة متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة يوم الخميس ما جرى أمس بإعتداء أحد المواطنين، على الطواقم العاملة بالمستشفى الإندونيسي، وإطلاق الرصاص في حرم المستشفى؛ ما هدد حياة الطواقم الطبية والمرضى والزائرين.

وأكدت اللجنة في بيان لها تلقت وكالة "صفا" نسخة عنه متابعتها للحدث منذ لحظاته الأولى وتواجد وكيل وزارة الصحة ميدانيا بالمستشفى مباشرة، وتواصل رئيس متابعة العمل مع إدارة المستشفى، وتطويق الحدث بشكل سريع والتعامل معه من قبل أجهزة وزارة الداخلية.

وقالت "ننظر لهذا الاعتداء على المستشفى وطواقمها بوصفه حدث مجرّم قانونا وتجاوز لأعرافنا وتقاليدنا المجتمعية وإساءة للواجب الانساني الكبير الذي تقوم به الطواقم الطبية، وهو اعتداء على المجتمع ككل، فالمستشفى مرفق عام ومؤسسة خدماتية تقدم الخدمات الطبية للمواطنين، وسنتعامل مع الحدث على هذا الأساس".

ولفتت إلى أن جهات الاختصاص تقوم بدورها في التحقيق بهذا الحدث، مبينة أنه تم توقيف كل من قام بالاعتداء ومصادرة قطعة السلاح المستخدمة، وسيتم متابعة الإجراءات القانونية مع الموقوفين وفق الأصول.

كما صدرت توجيهات مباشرة لوزارة الداخلية بتشديد حراسة المستشفيات، والتعامل بحزم مع أي تصرف غير مسئول يعرض المرافق الصحية للتلف والتكسير أو الاعتداء على الطواقم الطبية.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك