"حماس" تبارك عملية إطلاق النار شرق نابلس

غزة - صفا
باركت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عملية إطلاق النار، خلال اقتحام المستوطنين محيط منطقة قبر يوسف شرق نابلس، ما أدى إلى إصابة مستوطنين وقائد جيش الاحتلال في شمال الضفة.
وقال حركة "حماس" الخميس" في تصريح وصل "صفا": "إنّ رصاص المقاومة الذي يعلو في الضفة اليوم، يُعلن بوضوح أنّ انتفاضة شعبنا، الذي ضحى طويلاً في سبيل حريته وكرامته، مستمرّة حتى دحر الاحتلال عن أرضنا ومقدساتنا".
وأضافت " نشدّ على أيادي المجاهدين المنتفضين في جنين ونابلس وربوع ضفتنا الأبية، وعلى الاحتلال أن ينتظر رصاص المقاومة في كل مكان".
وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال، فجر اليوم، عن إصابة قائد الجيش بشمال الضفة الغربية "روعي تسويغ" ومستوطنين اثنين، برصاص المقاومين في محيط قبر يوسف بمدينة نابلس.
وقالت مصادر أمنية إسرائيلية، إن المقاومين الفلسطينيين فاجأوا قوات الاحتلال والمستوطنين بإطلاق نار مباشر نحوهم أثناء اقتحامهم منطقة "قبر يوسف" في نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة بعد منتصف الليلة الماضية، منتقدة غياب المعلومات الاستخبارية بهذا الشأن.
أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك