خلال لقائه مفتي لبنان

هنية: لن نسمح للاحتلال بالسيطرة على الأقصى مطلقًا

بيروت - صفا

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، الأربعاء، أننا "لن نسمح للاحتلال بالسيطرة على المسجد الأقصى مطلقًا".

جاء ذلك خلال لقائه على رأس وفد من قيادة الحركة، مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في العاصمة بيروت.

وأشاد هنية بدور الشيخ دريان ومواقفه الأصيلة تجاه القدس والقضية الفلسطينية وأبناء شعبنا الفلسطيني في الداخل والخارج ومخيمات اللجوء.

كما هنأ رئيس الحركة لبنان بإتمام الاستحقاق الانتخابي النيابي، معبرًا عن تضامنه مع لبنان فيما يتعلق بحقوقه في الغاز وثرواته الطبيعية.

واستعرض تطورات الواقع السياسي والميداني في فلسطين، وخاصة ما يجري في القدس والأقصى، ومحاولات الاحتلال فرض سياسة التقسيم المكاني والزماني.

وأشار هنية إلى دور المرابطين وأبناء شعبنا في منع هذه المحاولات، قائلًا: "نحن صامدون، ولن نسمح لهم بالسيطرة على الأقصى مطلقاً".

من جانبه أكد سماحة المفتي الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية وحقوقه الثابتة.

وقال: إن قضية القدس هي قضية كل الأمة وقضية العرب والمسلمين، مشددًا على أن القدس ستبقى فلسطينية عربية.

وأشاد بانتصارات المقاومة في فلسطين وصمود الشعب الفلسطيني ونضاله في مواجهة الاحتلال.

وضم وفد الحركة أعضاء المكتب السياسي الدكتور موسى أبو مرزوق، وخليل الحية، وحسام بدران، إضافة للقياديين أسامة حمدان، وطاهر النونو، وأحمد عبد الهادي ممثل الحركة في لبنان.

م ز

/ تعليق عبر الفيس بوك