العشرات بالنقب يشاركون بافتتاح فيلم "جسر العودة" عن المهجرين

النقب المحتل - صفا

شارك عشرات الفلسطينيين في قرية الزرنوق مسلوبة الاعتراف بالنقب في حضور العرض الافتتاحي للفيلم الوثائقي "جسر العودة" والذي يتناول قصص أشخاص هجروا من أراضيهم في صفد وبئر السبع.

وأوضحت جمعية كيان النسوية بأراضي48، وهي القائم على العرض أن الفيلم ينقل قصصًا شخصيّة على لسان المهجّرين والمهجرات من الأجيال التي عاشت النكبة.

وقالت إن "الفيلم ينقل قصص المهجرين لتلتحم تلك الروايات الخاصة بالهم الوطني العام، وليتشابك الجانب الإنساني بالسياسي، ويركز الفيلم على روايات النساء ليُبرز دورهن ورواياتهن ومعاناتهن التي غالبًا ما غُيبت من السردية التاريخية، المكتوبة والمحكية".

ويركز الفيلم أيضًا على انتقال هذه القصص إلى الأجيال الشابة، التي لم تزل تنبش صفحات التاريخ وثنايا الذاكرة بحثًا عن جذورها، وفي وجدانها يتّضح الأفق نحو العودة المنتظرة.

ولفتت جمعية كيان إلى أنه جرى تنظيم جولة في قرية الزرنوق، وذلك بهدف التعرّف على معالمها وتاريخها وقصص صمود السكان في القرى مسلوبة الاعتراف.

وذكرت أن فيلم جسر العودة وهو نتاج لمشروع أجيال تتوارث الذاكرة والعهد يربط ما بين الأجيال المختلفة لأبناء وبنات الشعب الفلسطيني، بين الجيل الذي عايش النكبة والتهجير، والأجيال اللاحقة التي حفظت الذاكرة ونشطت من أجل إحيائها وإبقاء شعلتها متّقدة حتى تحقيق العودة، مع التركيز على قصص النساء ودورهن.

 

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك