الاحتلال يجمد ميزانية لجسر الزرقاء بالداخل عقب سقوط قانون "الأبرتهايد"

الداخل المحتل - صفا

قررت حكومة الاحتلال الاسرائيلي تجميد ميزانية لدعم قرية جسر الزرقاء بالداخل الفلسطيني المحتل.

وحسب ة الإذاعة العامة الإسرائيلية "كان" الخميس، فإن تجميد الميزانية جاء انتقاماً من معارضة عضو الكنيست من القائمة الموحدة مازن غنايم لقانون الأبارتهايد وامتناع باقي أعضاء القائمة عن التصويت، وفشلها في تمرير هذا القانون الذي يفرض القوانين الإسرائيلية على المستوطنات والمستوطنين.

وقالت الإذاعة إن تجميد الميزانية لدعم جسر الزرقاء جاء في أعقاب تأييد القائمة الموحدة برئاسة منصور عباس لمشروع قانون رفع الحد الأدنى للأجور.

ورغم موقف الحكومة العنصري ضد المجتمع الفلسطيني بالداخل المحتل، إلا أن عباس، يسعى إلى وضع خطة للمصادقة على قانون "الطوارىء" بمستوطنات الضفة الغربية، والذي فشلت حكومة الاحتلال في تمريره الأسبوع الجاري.

وقال عباس لمسؤولين في الائتلاف يوم الأربعاء، إنه لا توجد إمكانية في الوضع الحالي لتمرير قانون الأبارتهايد، وأنه لذلك يجب تمرير هذا القانون "بصورة غير مباشرة".

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك