بذريعة مشاركته بعملية "حومش"

جيش الاحتلال يفجر منزل الأسير عمر جرادات بالسيلة الحارثية

جنين - صفا

فجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح السبت، منزل الأسير عمر جرادات ببلدة السيلة الحارثية غربي مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة، بذريعة مشاركته في عملية "حومش" قبل أشهر.

وأفاد مراسل وكالة "صفا" بأن قوات معززة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة قبل فجر اليوم وأغلقت جميع مداخلها، وطوقت حي الجرادات وداهمت منزل الأسير عمر جرادات ومنازل ذويه وأشقائه وأخرجتهم منها.

وأوضح أن قوات الاحتلال أجرت أعمال حفر داخل جدران المنزل استمرت لساعات؛ لزرع المتفجرات، قبل أن تفجره صباح اليوم.

وأشار المراسل لاندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال في البلدة؛ أدت لوقوع إصابات في صفوف المواطنين.

وكان جيش الاحتلال هدم منزل والده أحمد جرادات وخاله محمد جرادات والأسير محمود جرادات قبل أشهر على مرحلتين.

ويتهم الاحتلال عمر ووالدته الأسيرة عطاف وشقيقه الأسير غيث وخاله محمد وآخرين بالمشاركة في عملية "حومش" قرب قرية برقة شمال غربي نابلس في 16 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، والتي قتل فيها مستوطن.

أ ج/م ش

/ تعليق عبر الفيس بوك