مستشفى حمد وتنمية غزة توقعان مذكرة لدعم ذوي الإعاقة

غزة - صفا

وقع مستشفى الشيخ حمد للتأهيل والأطراف الصناعية بغزة الممول من صندوق قطر للتنمية مذكرة تفاهم اليوم الخميس، مع وزارة التنمية الاجتماعية بغزة لدعم وخدمة فئة الأشخاص ذوي الاعاقة.

وقال مدير عام مستشفى حمد نور الدين صلاح إن الاتفاقية تأتي انطلاقًا من دور المستشفى التكاملي لتخفيف العبء عن المؤسسات الحكومية وغير الحكومية العاملة في خدمة ذوي الإعاقة ضمن إجراءات مشتركة تضمن سهولة وصول المرضى للخدمات التي يقدمها المستشفى وتساهم في الحصول على أفضل النتائج"

وأضاف صلاح أن طواقم المستشفى وإدارتها تبذل كل ما في وسعها من أجل التخفيف من معاناة أبناء شعبنا - خاصة المرضى من ذوي الإعاقة ومبتوري الأطراف.

وتابع :" التحدي كبير وهناك حلم سنسعى لتحقيقه خلال المرحلة القادمة وهو تطوير الخدمة المقدمة وفق معايير الجودة العالمية لنرتقي بأبناء شعبنا الفلسطيني".

وحول الاتفاقية ذكر صلاح، أنها تنص على تنسيق الجهود لتحويل الحالات الأكثر احتياجًا كحالات مبتوري الأطراف والتأهيل لتلقي خدمات المستشفى، مع توفير الوزارة لقاعدة بيانات شاملة وبروتوكول مشترك يحول دون تكرار الخدمة، وموضحًا أن الاتفاقية تنص أيضًا على تقديم الوزارة للأدوات المساعدة للحالات الأكثر احتياجًا والمحولة عبر المستشفى.

وأشار لدينا مقترحات لبرامج قيد الدراسة للتنفيذ في المستقبل القريب تهدف إلى دمج ذوي الإعاقة في المجتمع ليكونوا أشخاص منتجين بالشكل الأمثل كعملية تكاملية بعد العلاج والتأهيل .

من جانبه أشاد وكيل وزارة التنمية الاجتماعية بغزة غازي حمد بخدمات المستشفى وعدَّها "بالعظيمة" وأنها تقدم بشكل احترافي ولائق للمرضى مما أعطاها دورًا رياديًا في هذا المجال سدت خلالها احتياجات كثيرة ومهمة لشريحة الأشخاص ذوي الاعاقة في ظل واقع اقتصادي وصحي ضعيف وهش يعيشه قطاع غزة بفعل الحصار.

وقدم الشكر والتقدير لإدارة المستشفى وطواقمها على جهودها المبذولة للتخفيف من معاناة المرضى بالشكل المطلوب ومعتبرًا الاتفاقية بوابة تعاون للنهوض بواقع الأشخاص ذوي الإعاقة في قطاع غزة.

واتفق الجانبان على استمرارية التعاون المشترك وتوحيد الجهود بما يخدم مصلحة المجتمع الفلسطيني.

يذكر أن مستشفى حمد والممول من صندوق قطر للتنمية عقد اتفاقيات وتفاهمات مع 17 مؤسسة طبية رسمية وغير رسمية لخدمة المرضى من ذوي الإعاقات المختلفة من كافة الفئات، وقدم خدماته منذ بدء التشغيل في 22 ابريل 2019 حتى تاريخه – لأكثر من 29 ألف مريض من ذوي الإعاقة من خلال أقسامه الرئيسة الثلاثة (قسم التأهيل – قسم الأطراف الصناعية – قسم السمع والتوازن).

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك