تخصيص حائط للصورة الفلسطينية بمقر اتحاد الصحفيين العرب

رام الله - صفا
أعلن وكيل وزارة الإعلام يوسف المحمود، عن تخصيص حائط للصورة الفلسطينية في مقر اتحاد الصحفيين العرب بالقاهرة، وذلك بإشراف وزارة الإعلام في فلسطين.
جاء ذلك خلال اجتماع عُقد في مقر اتحاد الصحفيين العرب الثلاثاء، بحضور نائب رئيس الاتحاد ناصر أبو بكر، ومساعد رئيس الاتحاد حاتم زكريا، ومدير عام الاتحاد السفير فتحي يوسف.
وقال المحمود إن وزارة الإعلام ستختار الصورة المناسبة على أن تستبدل كل شهر بمعرفة الوزارة.
وطالب بضرورة أن يخصص حائط لصور فلسطين في جميع وزارات الإعلام بالدول العربية لأهميته الكبيرة، في فضح ما يمارسه الاحتلال الإسرائيلي من انتهاكات وممارسات يومية بحق شعبنا الأعزل.
من جانبه، طالب أبوبكر، بضرورة توفير حرية العمل الصحفي والحماية الميدانية العاجلة للصحفيين ووسائل الإعلام، وتفعيل قرار مجلس الأمن (2222)، وإلزام الاحتلال بتنفيذه واحترامه.
فيما أكد زكريا أن الاحتلال يسعى لإسكات الأصوات الحرة وعدسات الكاميرات التي تعرّي جرائم الاحتلال أمام العالم، وتظهر مقاومة الشعب الفلسطيني الباسلة في كل أرجاء فلسطين التاريخية ضد الاحتلال وممارساته العنصرية.
وأضاف أنه لا بد من التنسيق في المرحلة المقبلة مع الاتحادات العربية لنشر الصور الموثقة التي تدل على عنجهية هذا المحتل الغاصب .
وفي السياق، أهدى المحمود اتحاد الصحفيين العرب صورًا لمدينة القدس التاريخية تعود للعام 1827 و1839.
ر ش/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك