الاحتلال يقتحم مدرسة بالقدس ويعتقل مديرتها وموظفة أخرى

القدس المحتلة - صفا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأربعاء، مديرة مدرسة وموظفة في مدينة القدس المحتلة، واستدعت آخرين للتحقيق.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال ومخابراته اقتحمت مدرسة "الشابات المسلمات" الثانوية، بحجة استخدام إحدى غرف المدرسة كمكتب لوزارة التربية والتعليم، ثم أغلقت الغرفة، واعتقلت مديرتها إكرام الوحيدي، وإحدى الموظفات.

وأوضحت أن قوات الاحتلال سلمت استدعاءات تحقيق لآخرين، وصادرت أجهزة حواسب من الموظفين، وملفات تخص العمل التربوي والإداري.

بدورها، نددت وزارة التربية والتعليم في بيان، باقتحام قوات الاحتلال للمدرسة، وعملية الاعتقال وترويع الطالبات.

وأكدت أن ما جرى يبرهن من جديد عنجهية الاحتلال واستهدافه المتواصل للتعليم، خاصة في القدس التي تعاني من سياسات الأسرلة والتهويد وضرب مرتكزات الهوية الوطنية الجمعية.

وطالبت كافة المؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية والمدافعة عن التعليم بالضغط على سلطات الاحتلال لوقف هذه الانتهاكات المتصاعدة.

وأشارت إلى قيام جيش الاحتلال ومنذ إطلاق العام الدراسي بترويع الطلبة والأطفال من خلال عرقلة وصولهم إلى مدارسهم وملاحقتهم واعتقالهم، بما يتنافى مع منظومة القيم والحقوق والأعراف.

ر ش/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك