الاحتلال يُبعد مقدسيًا عن المسجد الأقصى أسبوعًا

القدس المحتلة - صفا

قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إبعاد الأسير المقدسي المحرر جميل العباسي عن المسجد الأقصى المبارك لمدة أسبوع.

وذكر مركز معلومات وادي حلوة أن سلطات الاحتلال أبعدت ابعاد الشاب العباسي من بلدة سلوان، عن الأقصى لمدة أسبوع مع إمكانية تجديد الإبعاد لعدة أشهر.

وكانت سلطات الاحتلال استدعت أمس الأربعاء، الناشط العباسي، للتحقيق معه في مركز اعتقال "القشلة" بالقدس المحتلة، ومن ثم سلمته قرارًا بالإبعاد عن الأقصى.

وفي 11 آب/ أغسطس الجاري، قطعت سلطات الاحتلال التأمين الصحي عن العباسي.

والعباسي يُعد من أهم المرابطين في المسجد الأقصى، وهو أسير محرر اعتقله الاحتلال سابقًا عدة مرات وأبعده عن القدس القديمة والمسجد الأقصى لفترات متفاوتة.

ط ع/ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك