المحامي أبو حسين ينفي تزويد تركيا عائلات الشيخ جراح أوراقا جديدة

القدس المحتلة - صفا

أكد حسني أبو حسين أحد محامي عائلات حي الشيخ جراح أن ما نشر في الصحافة المحلية يشير إلى أن الحكومة التركية زودتهم مؤخرا وثائق بخصوص ملكية أراضي حي الشيخ جراح، هو خبر عار عن الصحة.

وقال أبو حسين: إن "الفيديو الذي نشر مؤخرا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إنما إعادة نشر معلومات سابقة كنا قد زودناها للصحافة".

وأضاف "الحقيقة أن الوثائق التركية التي وصلتنا منذ أكثر من عامين، تشير إلى أنه لا علاقة للشركات الاستيطانية اليهودية بأرض الحي، ولا يملكون لا من قريب ولا من بعيد أي حق بأرض الحي".

وشدد على أن الأوراق التي بحوزة المستوطنين هي أوراق مزيفة، كتبت لتسجيل هذه الأرض باسم جمعية "نحلات شمعون" عام 1972.

وأكد أن ملكية أرض الحي تعود لعائلة حجازي السعدي، وهي عائلة فلسطينية تقطن حاليا في شعفاط بناء على حجج شرعية معتمدة، حسب القانون الإسرائيلي.

م ق/م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك