المتطرف "غليك" وعشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

القدس المحتلة - صفا

اقتحم المتطرف "يهودا غليك" وعشرات المستوطنين صباح الأربعاء، المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة للمستوطنين بدءًا من دخولهم عبر باب المغاربة، وتجولهم في ساحات الأقصى، وانتهاءً بخروجهم من باب السلسلة.

وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة أن 63 مستوطنًا بينهم المتطرف غليك اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

وأوضحت أن المستوطنين أدوا خلال الاقتحام، طقوسًا تلمودية بشكل علني في المنطقة الشرقية للمسجد الأقصى، ما أثار استفزاز الحراس والمصلين.

ومنذ ساعات الصباح، توافد المصلون من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل إلى المسجد الأقصى، وانتشروا في ساحاته ومصلياته، رغم تضييقات الاحتلال واحتجاز هويات الوافدين للمسجد.

ط ع/ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك