عائلة غوشة تمنع الاحتلال من اقتحام منزلها في الشيخ جراح

القدس المحتلة - صفا

منعت عائلة غوشة القاطنة في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة قوات الاحتلال من اقتحام منزلها مساء اليوم الأحد.

وذكر شهود عيان أن جنود الاحتلال حاولوا اقتحام المنزل دون سبب، الأمر الذي دفع العائلة لمواجهتهم ومنع عملية المداهمة.

 وتعرض منزل عائلة غوشة في الفترة الماضية لعدة عمليات اقتحام من قوات الاحتلال التي عاثت خراباً وتخريباً في محتوياته.

 يأتي ذلك مع استمرار تضييق قوات الاحتلال والمستوطنين على سكان حي الشيخ جراح والمحاصر منذ أشهر.

كما منعت قوات الاحتلال أهالي الحي من وضع سياراتهم في الشارع المجاور لمنازلهم.

وقال المواطن مراد عطية أحد أهالي حي الشيخ جراح إن جنود الاحتلال يتعمدون استفزاز السكان وتفتيش سياراتهم بشكل متكرر وعدم السماح لهم بوضعها في الأماكن المعتادة.

ويحاصر الاحتلال شارع عثمان بن عفان في الشيخ جراح ويمنع دخول أحد إليه باستثناء سكانه المُضيّق عليهم والمهددة منازلهم بالإخلاء.

ويواصل الاحتلال إغلاق مداخل حي الشيخ جراح بالسواتر الحديدية والإسمنتية، ويمنع المواطنين من خارج الحي والمتضامنين من الوصول إليه ولقاء سكانه.

وتواجه 28 عائلة فلسطينية خطر الإخلاء من المنازل التي تُقيم فيها منذ العام 1956. وتزعم جماعات استيطانية أن المنازل أقيمت على أرض كانت بملكية يهودية قبل العام 1948، وهو ما ينفيه السكان، كما تنفيه وثائق بحوزتهم.

ويشهد حي الشيخ جراح مواجهات يومية بين قوات الاحتلال ومستوطنيه وبين أهالي الحي والمقدسيين والشبان والمتضامنين، الذين يتصدون لاقتحامات المستوطنين واعتداءاتهم، ويؤكدون ثباتهم وصمودهم في منازلهم وأرضهم.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك