لمواجهة المظاهرات عقب اغتيال بنات

"يديعوت": السلطة طلبت من "إسرائيل" بشكل عاجل تزويدها بوسائل قمع التظاهرات

القدس المحتلة - ترجمة صفا

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية النقاب الليلة، عن فحوى طلب عاجل تقدمت به السلطة الفلسطينية لـ"إسرائيل" للسماح بتزويدها بوسائل لقمع التظاهرات.

وذكرت الصحيفة أن سبب هذا الطلب العاجل هو اقتراب نفاد مخزون قنابل الغاز والقنابل الصوتية من مخازن الأجهزة الأمنية بعد استخدامها ضد التظاهرات الأخيرة التي اعقبت اغتيال الناشط السياسي نزار بنات.

وبينت الصحيفة أن مخزون قنابل الغاز وغيرها متوفر بالعادة لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية بموافقة إسرائيلية حيث استخدمت السلطة خلال الأيام الأخيرة كميات كبيرة من قنابل الغاز والقنابل الصوتية ضد التظاهرات المناهضة لمقتل بنات.

وقالت الصحيفة إن السلطة تستعد لإمكانية استئناف التظاهرات مع نشر تقرير التحقيق في مقتل بنات خلال الأيام القادمة.

في حين تتابع "إسرائيل" بقلق الأحداث الأخيرة في مناطق السلطة خشية زعزعة الاستقرار الأمني حيث يعتبر الاستقرار الأمني في مناطق السلطة مصلحة إسرائيلية وذلك بفضل التنسيق الأمني الوثيق بين الجانبين – حسب الصحيفة.

وقمعت أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية المحتلة مسيرات غاضبة خرجت احتجاجا على اغتيال بنات، استخدمت خلالها قوات الأمن وعناصر بلباس مدني، الهراوات والعصي وقنابل الغاز والصوت وغاز الفلفل لتفريقهم.

وطالب المتظاهرون في هتافاتهم بتنحي الرئيس محمود عباس واستقالة الحكومة برئاسة محمد اشتية الذي يشغل كذلك منصب وزير الداخلية.

ع ص/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك