"بظل الأجواء الإيجابية الخليجية"

جلسة محاكمة للمعتقل الخضري بالسعودية وعائلته تناشد للإفراج عنه

غزة/الرياض - خاص صفا

تعقد المحكمة الجزائية المتخصصة في السعودية يوم الأحد، جلسة محاكمة جديدة لممثل حركة حماس في المملكة محمد الخضري ونجله هاني المحاضر السابق بجامعة أم القرى.

وأوضح عبد الماجد شقيق محمد الخضري لوكالة "صفا" أن شقيقه ونجله هاني الذين يقبعان في سجن عسير سيعرضان اليوم على محكمة جديدة.

وأعرب عن أمله في إفراج فوري وسريع عنهما في ظل الأجواء الإيجابية التي سادت بين دول الخليج مؤخرًا، خاصة أنه رجل مريض، وليس من العدل توقيفه واحتجازه.

وقال: "نأمل أن تنظر لهم السلطات السعودية نظرة إنسانية فهو رجل مسن ومصاب بمرض عضال وليس من العدل توقيفه وحبسه.. فهو لم يخطئ، وكانت كل علاقته في المملكة منسقة مع الأسرة الحاكمة".

وكانت النيابة العامة في المملكة وجهت للمعتقلين تهما تتراوح بين "الانتماء لكيان إرهابي"، و"دعم أنشطته ماليًّا".

وعلى رأس المعتقلين شخصيات فلسطينية رمزية منها محمد الخضري الذي يتولى موقع ممثل "حماس" بصفة سياسية لدى السعودية منذ عام 1992، وفق اتفاق ثنائي مع سلطات المملكة.

يشار إلى أن "حماس" خاطبت السعودية عدة مرات، وأدخلت وسطاء للإفراج عن المعتقلين الأردنيين والفلسطينيين، والذين أضافت الرياض لملفهم بعض السعوديين.

يذكر أن السلطات السعودية بدأت في 8 آذار/مارس 2020، بمحاكمة عشرات الفلسطينيين (بعضهم من حملة الجوازات الأردنية) من المقيمين داخل أراضيها، بدعوى دعم المقاومة الفلسطينية.

ويتوزع المعتقلون على أربعة سجون سياسية في السعودية، هي: (الحائر بالرياض، وذهبان في جدة، وشعار في أبها، والدمام).

وطالبت منظمات حقوقية دولية أبرزها "العفو" و"أمنستي" العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز بالإفراج عن الفلسطينيَين المعتقلَين لديهم، مؤكدة أن محاكمتهما فشلت بالالتزام بالمعايير الدولية للمحاكمة العادلة.

د م/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك

المؤتمر القومي الإسلامي العربي في بيروت