الأخبار

مواجهات في مناطق مختلفة بالقدس

الاحتلال يقرر فتح الأقصى تدريجياً ونصب بوابات إلكترونية

15 تموز / يوليو 2017. الساعة 10:53 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

مقدسيون يصلون العشاء في حي رأس العامود
مقدسيون يصلون العشاء في حي رأس العامود
تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أعلنت حكومة الاحتلال، الليلة، إعادة فتح المسجد الأقصى المبارك تدريجياً أمام المصلين والسياح، ظهر غد الأحد، بعد قرار بنصب عشرات كاميرات المراقبة والأجهزة الحساسة وأجهزة التجسس والإنذار على مداخل المسجد.

وزعمت وسائل إعلام عبرية، أن التحقيقات الأولية لشرطة الاحتلال، أشارت إلى أن الأسلحة التي استخدمت في عملية الأمس، تم تخبئتها داخل ساحات المسجد الأقصى منذ عدة أيام.

وفي ذات السياق، اندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال، الليلة، في أنحاء متفرقة من مدينة القدس المحتلة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقالت مراسلة (صفا) إن الشبان استهدفوا قوات الاحتلال بالزجاجات الحارقة في حي "عين اللوزة" ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

كما رشق الشبان مركبات المستوطنين بالحجارة في الحي، فيما هرعت قوات الاحتلال إلى المكان وشرعت بأعمال التمشيط وتخلل ذلك اندلاع مواجهات، وإغلاق بعض شوارع البلدة.

وقال شهود عيان إن مجندة إسرائيلية أصيبت في عينها بعد إطلاق الشبان الألعاب النارية تجاه عناصر الاحتلال في محيط البلدة القديمة.

الصلاة في الشوارع

وأدى عشرات المقدسيين، الليلة، صلاتي المغرب والعشاء في الطرقات عند أقرب نقطة للمسجد الأقصى، في ظل استمرار إغلاقه من قوات الاحتلال.

وخرج شبان بمسيرة من بلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس بعد دعوات شبابية بالتوافد إلى أقرب نقطة للمسجد الأقصى، لتحدي قرار الاحتلال بإغلاق المسجد الأقصى.

ومنعت قوات الاحتلال المتمركزة في حي رأس العامود، المسيرة من الوصول إلى المسجد الأقصى، حيث قاموا بأداء الصلاة أمام حاجز للاحتلال في الحي.

كما أدى شبان آخرون صلاتي المغرب والعشاء أمام باب العامود وبابي حطة والأسباط.

واعتدت قوات الاحتلال على المصلين بالدفع والضرب، مما أدى إلى اندلاع مناوشات في منطقة باب حطة.

س ا/ ق م

الموضوع الســـابق

بيت عزاءٍ في غزة لشهداء عملية الأقصى

الموضوع التـــالي

عباس يهنئ العراق بـ"تحرير الموصل من الإرهاب"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل