في كمين محكم.. القسام توقع قوة إسرائيلية بين قتيل وجريح بغزة

في كمين محكم.. القسام توقع قوة إسرائيلية بين قتيل وجريح بغزة
غزة - صفا

أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، صباح يوم الأربعاء، أنها أوقعت قوة إسرائيلية في كمين محكم في حي تل الهوا جنوب غرب مدينة غزة.

وقالت كتائب القسام في بلاغ عسكري، "تمكن مجاهدونا من إيقاع قوة صهيونية راجلة في كمين محكم بعد تفجير عبوتين مضادتين للأفراد "تلفزيونية" فور وصول القوة إلى مقتلة الكمين وإيقاع جميع أفراد القوة بين قتيل وجريح في حي تل الهوا بمدينة غزة".

وأضافت القسام أن مجاهديها رصدوا هبوط عدد من الطائرات المروحية الإسرائيلية لإخلاء قتلى وإصابات جيش الاحتلال.

وفي ذات السياق، أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أنها قصفت تحشدات قوات الاحتلال الإسرائيلي المتوغلة في حي تل الهوا بقذائف الهاون، وحققت إصابات مباشرة في صفوفهم.

وأشارت إلى أنها قصفت بقذائف الهاون تجمعاً لجنود وآليات العدو الإسرائيلي في محيط منطقة المنطار بحي الشجاعية شرق مدينة غزة.

أما مصادر عبرية فقالت إن مروحيات إنقاذ عسكرية هبطت في مستشفيات إيخيلوف وأسوتا وتل هشومير وبلينسون بفعل حدث أمني في مدينة غزة

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تشن "إسرائيل" حربًا على غزة خلفت ما يزيد على الـ37 ألف شهيد، وأكثر من 87 ألف مصاب بجروح مختلفة، إضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل "إسرائيل" حربها رغم قرار من مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية بإنهاء اجتياح مدينة رفح جنوب القطاع، واتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية"، وتحسين الوضع الإنساني المزري في غزة.

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة