جنوب إفريقيا: تصرفات "إسرائيل" برفح خطة لتدمير حياة الفلسطينيين

غزة - صفا

قالت جمهورية جنوب إفريقيا، يوم الخميس، إنّ تصرفات "إسرائيل" بمدينة رفح جنوب قطاع غزة "تظهر خطة لتدمير أسس حياة الفلسطينيين".

جاء ذلك خلال مرافعات قدمها وفد جنوب إفريقيا في جلسة استماع بمحكمة العدل الدولية بناء على طلب تقدمت به بريتوريا ضد تل أبيب، طالبت فيه المحكمة بـ"تدابير إضافية" لإجراءات سابقة حددتها المحكمة بقضية "الإبادة الجماعية" المرفوعة ضد "إسرائيل".

وفي جلسة الاستماع، قال وفد جنوب إفريقيا إنّ تصرفات "إسرائيل" في رفح تظهر خطة "لتدمير أسس حياة الفلسطينيين في قطاع غزة، ونشهد الآن المراحل النهائية لذلك".

وأضاف الوفد أنّ "الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل بقطاع غزة مستمرة بوتيرة سريعة ووصلت مرحلة جديدة ومروعة"، حسب ما نقلت وكالة "أسوشيتد برس".

وفي مطلع الجلسة، قال مندوب بريتوريا إن "الإفلات من العقاب سمح لإسرائيل بارتكاب إبادة جماعية بحق الفلسطينيين في قطاع غزة".

وأوضح أن "إسرائيل تصعد من حربها بغزة، في انتهاك لقرارات محكمة العدل ومجلس الأمن الدولي".

والثلاثاء، أعلنت محكمة العدل الدولية أنها ستعقد الخميس والجمعة جلسات استماع بشأن طلب جنوب إفريقيا المقدم في 10 مايو/أيار الداعي إلى اتخاذ "تدابير مؤقتة إضافية وتعديل التدابير التي سبق أن حددتها المحكمة في قضية جنوب إفريقيا ضد إسرائيل".

وأوضحت المحكمة أن الجلسات ستعقد في مقرها بمدينة لاهاي الهولندية على أن تستمع الخميس إلى مرافعات جنوب إفريقيا، بينما تستمع الجمعة لمرافعات "إسرائيل".

وردا على القضية التي رفعتها جنوب إفريقيا في 29 ديسمبر/ كانون الأول 2023 ضد "إسرائيل"، أمرت محكمة العدل في 26 يناير/ كانون الثاني الماضي تل أبيب باتخاذ "تدابير لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية بحق الفلسطينيين، وتحسين الوضع الإنساني بقطاع غزة".

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة