حذرت من كارثة صحية بالمشافي

الصحة: الاحتلال يتعمد إبقاء المنظومة الصحية منهارة ونطالب بسرعة إنقاذها

غزة - صفا

حذرت وزارة الصحة في غزة،  يوم الخميس، من كارثة صحية جراء تحول المستشفيات إلى مراكز إيواء تضم عشرات آلاف النازحين في ظروف غير صحية تسببت في انتشار الأوبئة والأمراض المعدية.

وقالت الوزارة خلال مؤتمر صحفي عقد بغزة، إن الاحتلال الإسرائيلي يتعمد إبقاء المنظومة الصحية في حالة انهيار تام، جراء تعنته في إدخال الوقود والاحتياجات الطبية الطارئة. 

ودعت كافة الجهات لإجراءات عاجلة وفاعلة لإنقاذ المنظومة الصحية المنهارة واستعادة وظائفها في علاج آلاف المرضى والمصابين. 

وأشارت إلى أن حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بلغت منذ 7 تشرين أول/ أكتوبر الجاري، 7028 شهيدًا، منهم 2913 طفلًا و1709 سيدات و397 مسنًا إضافة إلى إصابة 18484 مواطنًاجراح مختلفة. 

وأوضحت أن الاحتلال تعمد ارتكاب 731 مجزرة بحق العائلات راح ضحيتها 5224 شهيدًا منذ 7 أكتوبر ومازال عدد كبير من الضحايا تحت الأنقاض.

وأكدت أن صمت المجتمع الدولي على جريمة مجزرة المستشفى المعمداني صعد وتيرة المجازر التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي يوميًا بحق أبناء شعبنا. 

وطالبت الأشقاء في جمهورية مصر العربية بفتح معبر رفح البري كالمعتاد وإدخال المساعدات الطبية والوقود والوفود الطبية وخروج الجرحى والمرضى. 

وأشارت إلى أنها تلقت 1650 بلاغًا عن مفقودين، منهم 940 طفلًا مازالوا تحت الأنقاض.

وذكرت أن الاحتلال تعمد استهداف 57 مؤسسة صحية وإخراج 12 مستشفى و32 مركز رعاية أولية عن الخدمة جراء الاستهداف أو عدم إدخال الوقود. 

وبينت أن الانتهاكات الإسرائيلية ضد المنظومة الصحية أدت إلى استشهاد 101 من الكوادر الصحية وتدمير 25 سيارة إسعاف وخروجها عن الخدمة. 

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة