44 من أهالي أسرى غزة يزورون 26 من أبنائهم بسجن نفحة

غزة - صفا

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الثلاثاء، لدفعة جديدة من أهالي أسرى قطاع غزة بزيارة أبنائهم في السجون الإسرائيلية.

وأفادت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في تصريح مقتضب وصل وكالة "صفا"، بتوجه 44 من أهالي أسرى القطاع؛ لزيارة 26 من أبنائهم في سجن نفحة بصحراء النقب؛ عبر حاجز بيت حانون/ إيرز.

وما زالت سلطات الاحتلال تمنع أهالي نحو 90 أسيرًا ينتمون لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) من زيارة أبنائهم في السجون منذ سنوات؛ للضغط على الحركة في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى كتائب القسام.

ويقع سجن نفحة في صحراء النقب جنوب فلسطين المحتلة (جنوب بئر السبع بـ 100 كلم)، ويعد من أشد السجون الإسرائيلية قسوة، وهو معزول عن بقية السجون الأخرى، ويضم نحو 800 أسير فلسطيني.

ويُنظم أهالي الأسرى اعتصامًا أسبوعيًا أمام مقرات الصليب الأحمر في الضفة الغربية والقدس المحتلتين وقطاع غزة للتضامن مع أبنائهم، وللمطالبة بالإفراج عنهم.

ويعتقل الاحتلال في سجونه نحو 190 مواطنًا من قطاع غزة، بينهم 26 محكومًا بالسجن المؤبد مدى الحياة، و31 مضى على اعتقالهم أكثر من 20 عامًا بشكل متواصل.

ويقبع في سجون الاحتلال نحو 5 آلاف فلسطيني في ظروف صعبة، بينهم 160 طفلًا، و29 أسيرة، ونحو ألف معتقل إداري، فيما استشهد 236 أسيرًا نتيجة سياسة الإهمال الطبي داخل السجون.

أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك