بحثًا عن منفذي عملية حوارة

مداهمات وإجراءات مشددة على حواجز نابلس

نابلس - صفا

نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأربعاء، حملة مداهمات في بلدة بيتا جنوبي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة بحجة البحث عن منفذي عملية حوارة الأخيرة التي أصيب فيها مستوطنان برصاص المقاومين.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال داهمت محال تجارية بمنطقة بير قوزا عند مدخل البلدة، وصادرت تسجيلات كاميرات المراقبة، كما داهمت عدة منازل في البلدة وفتشتها وخربت محتوياتها.

وأغلقت قوات الاحتلال خلال ساعات الليل العديد من الطرق الفرعية التي تربط بين بلدات جنوب شرقي نابلس، وأغلقت بعض الحواجز عند مداخل المدينة وفرضت إجراءات مشددة على بقية الحواجز ودققت في هويات المواطنين.

وانتشرت قوات الاحتلال في شارع حوارة الرئيس صباحًا، ومنعت أصحاب المحال التجارية من فتح أبوابها كالمعتاد.

أ ج/غ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة