العاهل المغربي يدعو لمواكبة المشاريع الداعمة للتنمية والصمود بفلسطين

الرباط - صفا

دعا العاهل المغربي الملك محمد السادس، في رسالته التي وجهها إلى المشاركين في الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية التي انطلقت أعمالها السبت، في العاصمة الرباط، إلى متابعة مواكبة كافة المشاريع التي تدعم مسيرة التنمية والصمود بفلسطين.

وثمن العاهل المغربي، في الرسالة التي تلاها رئيس الحكومة عزيز أخنوش، الجهود التي تبذلها الهيئات المالية العربية، في سبيل توفير الدعم المالي لأشقائنا الفلسطينيين.

وأكد حرص المغرب، الذي يعتز بانتمائه العربي والإسلامي والإفريقي، على مواصلة وضع كفاءاته البشرية، وتبادل الخبرات التي راكمها في مختلف المجالات، رهن إشارة البلدان الشقيقة والصديقة، لتعزيز قدراتنا التنموية، وذلك إيمانا منا بأن تقدمنا ونماءنا لا يمكن تصوره بمعزل عن أشقائنا العرب والأفارقة.

وتحظى القضية الفلسطينية بمكانة كبيرة لدى الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، في خطاباته ومبادراته من خلال إشرافه المباشر على المشروعات الميدانية التي تنفذها وكالة بيت مال القدس الشريف الذراع المالية للجنة، لدعم صمود السكان المقدسيين، والحفاظ على الهوية العربية والإسلامية للمدينة المقدسة.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة