22 يناير في الذاكرة الفلسطينية

غزة - صفا

شهد يوم الثاني والعشرين من شهر يناير/كانون الثاني العديد من الأحداث المهمة التي دوّنها التاريخ وحفظتها الذاكرة الفلسطينية.

ففي مثل هذا اليوم من عام 1979 اغتال جهاز " الموساد" الإسرائيلي القائد علي حسن سلامة، الملقّب بـ"الأمير الأحمر"، مؤسس وقائد قوات أمن حماية قيادة منظمة التحرير الفلسطينية (قوات الـ17 لاحقًا)، عبر تفجير موكبه في العاصمة اللبنانية بيروت.

وفي مثل هذا اليوم من عام 1991 أطلق العراق 3 صواريخ من طراز "سكود" نحو الكيان الإسرائيلي خلال "حرب الخليج" الثانية.

وفي مثل هذا اليوم من عام 1995 نفّذ المجاهدان أنور سكر وصلاح شاكر من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين عملية استشهادية في موقف حافلات لجنود الاحتلال في بيت ليد؛ ما أسفر عن مقتل 22 جنديًا إسرائيليًا وإصابة 64 آخرين.

وفي مثل هذا اليوم من عام 2002 اغتالت قوات خاصة إسرائيلية أحد أبرز مؤسسي كتائب القسام في الضفة الغربية المحتلّة القائد الشيخ يوسف السركجي، وثلاثة من إخوانه القادة هم نسيم أبو الروس وجاسر سمارو وكريم مفارجة بعد التسلل إلى عمارة سكنية كانوا يقيمون بها في شمال نابلس.

وفي مثل هذا اليوم من عام 2002 نفّذ المجاهد سعيد رمضان من كتائب شهداء الأقصى عملية إطلاق نار وسط غربي القدس المحتلّة؛ ما أسفر عن إصابة حوالي 30 إسرائيليًا قبل استشهاده برصاص جيش الاحتلال.

أ ق
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك