الاحتلال يستدعي الأسير المحرر يونس وشقيقه للتحقيق

عارة - صفا

أفرجت شرطة الاحتلال الإسرائيلي مساء السبت عن الأسير المحرر ماهر يونس من عرعرة بالداخل الفلسطيني المحتل بعد اعتقاله لوقتٍ قصير.

وكان الأسير المحرر يونس نال حريته يوم الخميس الماضي بعد انتهاء محكوميته البالغة 40 سنةً، للتحقيق بزعم "التحريض على الإرهاب".

وجاء في التفاصيل، أن الأسير يونس وشقيقه وصلا إلى مركز شرطة الاحتلال "عيرون" بعد استدعائهما للمثول للتحقيق.

وذكرت شرطة الاحتلال في بيان لها، أن "التحقيق كان بزعم خرق قانون الإرهاب والتشجيع على الأعمال الإرهابية".

واستندت شرطة الاحتلال في تحقيقها إلى مواد بحوزتها، وقالت إنها "ستقوم بإرسال المواد لفحص النيابة العامة وجمع الأدلة منها".

وأطلقت شرطة الاحتلال سراح الأسير المحرر ماهر يونس، وشقيقه بشروط مقيدة بعد التحقيق معهما.

وفي سياق متصل، اعتدت شرطة الاحتلال مساء الجمعة، على وفد من مدينة القدس في مدخل بلدة عرعرة، بعد زيارة قام بها لتهنئة الأسير المحرر يونس.

أ ك/ر ب
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك

آلاف القتلى جراء زلزال تركيا وسوريا