لدعم المشاريع التنموية في القدس

الرئيس يصدر قرارًا بقانون لجباية شيكل على كل فاتورة اتصالات

رام الله - صفا

أصدر الرئيس محمود عباس، يوم الاثنين، قرارًا بقانون لجباية شيكل واحد على الفاتورة الشهرية لمشتركي خدمات الاتصالات بفلسطين؛ لجمع تبرعات لتعزيز صمود القدس وأهلها.

وأوضح رئيس الوزراء محمد اشتية أن الرئيس محمود عباس، أصدر قرارًا بقانون لتنظيم جمع التبرعات من مشتركي خدمات الاتصال بفلسطين.

وأضاف "أن القرار يتمثل في المساهمة بشيقل واحد، تُجبى على الفاتورة الشهرية، وسيتم تحويل هذه التبرعات إلى حساب خاص لدى البنك الاسلامي في جدة بالمملكة العربية السعودية"، لافتًا إلى تخصيص التبرعات للصرف على المشاريع التنموية في القدس، وفقًا للأولويات المعتمدة بقرار من مجلس الوزراء.

وقال إن القرار وجمع التبرعات يهدف إلى تعزيز الصمود، وتحقيق الدعم، والإسناد للفلسطينيين في مدينة القدس، في ظل ما تتعرض له من هجمة احتلالية استيطانية تهويدية، والتراجع الحاد في المساعدات الدولية.

وبين اشتية أن هذا القرار جاء بعد الترحيب والقَبول العربي والإسلامي بمبادرة دولة فلسطين، بشأن تعزيز صمود القدس وأهلها، بمشاريع يتم تمويلها عبر إضافة أصغر عملة نقدية وطنية في الدول العربية والإسلامية، على الفاتورة الشهرية للهاتف الثابت والمحمول لمشتركي الخدمة.

وذكر اشتية أن القمة العربية في الجزائر، والدورة الـ 38 للّجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي، والتجاري، لمنظمة التعاون الإسلامي "كومسيك" تبنت المبادرة.

أ ك
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك