ودعم حقوقهم المشروعة

"ثابت" تدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته لإنهاء معاناة الفلسطينيين

بيروت - صفا

دعت منظمة ثابت لحق العودة، يوم الاثنين، المجتمع الدولي، لاسيما مؤسسات الأمم المتحدة، إلى تحمل مسؤولياتهم تجاه معاناة الشعب الفلسطيني، التي لم تتوقف منذ احتلال فلسطين عام 1948، وإجرام الاحتلال الإسرائيلي المستمر حتى يومنا هذا.

وطالبت المنظمة في بيان وصل وكالة "صفا" لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي يوافق غدًا، بوقف معاناة الفلسطينيين والعمل على إعادة حقوقهم المسلوبة، من خلال تطبيق القرارات الدولية الصادرة عن الأمم المتحدة، وخصوصًا القرارات المتعلقة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين.

كما طالبت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" بالاستمرار في تقديم الخدمات الإنسانية للاجئين الفلسطينيين على مختلف الأصعدة، وتوفير التمويل اللازم لميزانيتها السنوية، والعمل على زيادة الخدمات وفقًا لزيادة الاحتياجات لمجتمع اللاجئين في لبنان، في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لهم.

وثمنت الموقف الأصيل للشعوب العربية والإسلامية التي رفضت التطبيع مع الاحتلال، من خلال مقاطعتهم للمراسلين الإسرائيليين في فعاليات مونديال كأس العالم في قطر، واعتبروا أنّ "فلسطين قضيتي".

ودعت للاستمرار في مناصرة القضية الفلسطينية على كافة الأصعدة، ودعم نضال الشعب الفلسطيني حتى التحرير والعودة.

وتُحيي الأمم المتحدة في 29 تشرين ثاني/ نوفمبر 2022 من كل عام، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وهي مناسبة أقرّتها الجمعية العامة للأمم المتحدة، تزامنًا مع قرار التقسيم الذي صدر بتاريخ 29 تشرين ثاني 1947.

د ف/ر ش
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك