"القسام" أطلقت اسمه على مجموعاتها وفاءً له

هنية: العالم الشهيد عبد الله عزام صاحب همة وفارس المقاومة

غزة - صفا

وصف رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية، العالم الشهيد عبد الله عزام، بأنه أحد فرسان الميدان وروّاد الجهاد على أرض فلسطين وخارجها.

وقال هنية اليوم الخميس خلال المؤتمر العلمي الدولي الخامس "شهيد الأمة الدكتور عبد الله عزام" خلال كلمة مسجلة خاطب فيها المؤتمر، إن غزة تحيي ذكرى أحد العلماء الأئمة "وهو رجل الدعوة، وصاحب الهمة، وفارس الجهاد والمقاومة ضد أعداء الله".

وأضاف " العالم الشهيد عبد الله عزام كان ابن فلسطين المباركة من سيلة الحارثية قضاء جنين القسام، ولد فيها، ونما على أرضها، وجاهد في سبيل تحريرها، ودحر الغزاة عنها، واسم على مسمى بتاريخه ومسيرته الناصعة".

وأوضح أن الشهيد عبد الله عزام من أوائل الذين حملوا البندقية وقاتلوا على أرض فلسطين، ومن الأوائل الذين أسسوا قواعد الشيوخ التي كان لها الدور البارز في عمليات المقاومة ضد الاحتلال، فكان رمزا للجهاد.

وتابع " ستحفظ الأجيال عبر كل المراحل السيرة العطرة للشهيد عبد الله عزام، الذي أكرمه الله وختم حياته بالشهادة، وهي أعظم ما يبحث عنه المرء".

وختم "كان الشهيد عبد الله عزام فارسا رائدا في ساحات الدعوة والتربية والفكر، وليس غريبا أن كتائب القسام أطلقت على مجموعاتها اسم الشهيد عبد الله عزام وفاءً وعرفاناً بجهاده المبارك".

وشارك الشهيد عبد الله عزام في عمليات عسكرية ضد الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين ومنها معركة "الحزام الأخضر" ومعركة "5 حزيران".

وخرّج الشهيد عزام جيلًا من الشباب الذين قامت على أكتافهم انتفاضة الحجارة عام 1987 ، فيما عملت خلايا عسكرية قسامية تحت اسمه بالضفة وغزة .

واستشهد الشيخ المجاهد عبد الله عزام مع ولديه محمد وإبراهيم بانفجار استهدفهم في مدينة بيشاور الباكستانية .

أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك