ثلاثيتان لجبل المكبر وشباب الخليل في دوري المحترفين

الرام - صفا

أنهى فريق جبل المكبر مرحلة الذهاب من دوري المحترفين لكرة القدم بالضفة الغربية المحتلة في المركز الثاني، بعد الفوز على الأمعري بثلاثية لهدف مساء الأربعاء، في الجولة 11 من المسابقة.

وبهذا الفوز قفز المكبر للمركز الثاني، مستفيدًا من تعثر شباب الظاهرية بالتعادل أمام ثقافي طولكرم بهدف لمثله، ليرفع رصيده إلى 24 نقطة، وبات جبل المكبر على بعد 4 نقاط من هلال القدس المتصدر، بينما ظل الأمعري كما هو في المركز 11، وقبل الأخير برصيد 4 نقاط.

وسيطر المكبر على المباراة من البداية، وفي الدقيقة 15 ترجم أفضليته بالهدف الأول عن طريق سامح مراعبة، وبعد الهدف استمر تفوق المكبر، وحاول التعزيز عن طريق تحركات الثلاثي زيد القنبر، ورامي مسالمة، وشاهر داوود.

رد الأمعري بالتعادل من خلال كرة ثابتة أرسلها أحمد حرب وارتقى لها إياد أبو غرقود برأسه على يمين أحمد سلامة.

وفي الشوط الثاني، استمرت محاولات المكبر للتقدم، ومن هجمة ثنائية مرر القنبر كرة حريرية لشاهر داوود انفرد ووضعها على يسار محمد عزت، وقبل الصافرة كلل زيد القنبر مجهوده الكبير بالهدف الثالث لجبل المكبر، وهدف تأكيد الفوز على الأمعري.

بدوره، تغلب شباب الخليل على مضيفه إسلامي قلقيلية بثلاثية دون رد، وسجلت الأهداف في الشوط الثاني عبر تامر صيام، ويحيى أبو فارة، ومحمد الجعبري.

وأنهى شباب الخليل "حامل اللقب" في آخر موسمين مرحلة الذهاب في المركز الثالث برصيد 24 نقطة، وبفارق الأهداف خلف جبل المكبر، فيما استمر إسلامي قلقيلية بالمركز الأخير بنقطة وحيدة.

تعادلان

وحسم التعادل الإيجابي بهدف لمثله مواجهة شباب الظاهرية وثقافي طولكرم، وتراجع شباب الظاهرية للمركز الرابع برصيد 23 نقطة، بينما ظل ثقافي طولكرم في المركز السادس برصيد 16 نقطة.

وحاول الظاهرية التقدم من خلال أحمد ماهر، وانس الخطيب، وعلي عدوي، ومحمود النيرب، لكن الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي.

واندفع شباب الظاهرية أكثر للأمام واعتمد ثقافي طولكرم على المرتدات المنظمة في الشوط الثاني، ومن إحدى الهجمات فاجأ عبد الله الطبال الحارس علي وريدات بتسديدة قوية في المرمى.

وعاد الظاهرية واندفع للهجوم من جهة أنس الخطيب، وأرسل الأخير كرة أرضية تابعها أدهم خويلد في مرماه بالخطأ.

وأهدر علي ماهر هدف مؤكد، بينما أنقذ الحارس علي وريدات مرماه من انفراد كامل لحمزة عيسى، لينتهي اللقاء بهدف لهدف.

كما حسم التعادل الإيجابي بهدفين لهدفين مواجهة ترجي واد النيص ومركز بلاطة، وأنقذ لاعب الوسط خضر يوسف فريقه ترجي واد النيص من الخسارة.

وأبقى هذا التعادل مركز بلاطة خامسًا برصيد 19 نقطة، مقابل 12 نقطة لواد النيص في المركز الثامن.

ودخل مركز بلاطة اللقاء مهاجمًا، وتقدم بالهدف الأول عن طريقه هدافه الجديد عبد الرحمن وشاح، وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقة نجح خضر يوسف في إدراك التعادل.

وفي الشوط الثاني، عاد بلاطة وتقدم بالهدف الثاني عبر الجناح الأيمن نمر واصف، ليرد خضر يوسف بعدها ويدرك التعادل.

وفي النصف ساعة الأخيرة من الشوط الثاني، حاول ترجي واد النيص ومركز بلاطة اقتناص الفوز، لكن النتيجة ظلت على حالها.

م ح
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك