الاحتلال يرفض استئناف عائلة شحادة ضد إخلائها من منازلها بسلوان

القدس المحتلة - صفا

رفضت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس المحتلة، يوم الأحد، الاستئناف الذي قدمته عائلة شحادة على قرار أخلائها من منازلها في حي بطن الهوى في بلدة سلوان.

وأوضحت لجنة حي بطن الهوى أن قضاة المحكمة المركزية رفضوا استئناف عائلة شحادة، دون توضيح أي أسباب أو تفسيرات قانونية، وكذلك لم تبحث بالادعاءات التي قدمها المحامي خلال جلسة الاستئناف التي عُقدت الأربعاء الماضي.

وأضافت أن محكمة الاحتلال أمهلت عائلة شحادة 60 يومًا للاستئناف على قرار الاخلاء للمحكمة العليا، كما أبقت على تجميد قرار تنفيذ الاخلاء الذي صُدر سابقًا، لحين البت بالقضية بشكل نهائي من المحكمة العليا.

وكانت عائلة شحادة اشترت قطعة الأرض عام 1966، واليوم يعيش 5 أخوة في منازل العائلة المهددة بالإخلاء.

وتدعي الجهات الاستيطانية أن 5 دونمات و200 متر مربع من أراضي حي بطن الهوى تعود لليهود اليمن منذ عام 1881.

ومنذ عام 2015، بدأت جمعية "عطيرت كوهنيم الاستيطانية" بتسليم العائلات في حي بطن الهوى إخطارات وبلاغات قضائية لإخلائهم من منازلهم.

ر ش
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك