وقفة لمتضرري عدوان 2014 لمطالبة "أونروا" بصرف تعويضاتهم

غزة - متابعة صفا

نظّمت اللجنة العليا لمتضرري عدوان عام 2014 في غزة، يوم السبت، وقفة احتجاجية تنديدًا بـ"مماطلة" وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بصرف تعويضاتهم المالية بعد انتظار دام 8 سنوات.

واحتشد العشرات من المتضررين وسط مدينة غزة، رافعين لافتات تدعو لصرف تعويضاتهم وإنهاء معاناتهم.

وقال رئيس اللجنة عبد الهادي مسلم في كلمته خلال الوقفة، "جئنا اليوم لنوصل رسالتنا إلى المسؤولين مفادها أننا مستمرون في المطالبة بحقوقنا، ولن نتوقف حتى نحصل عليها، كفاكم مماطلة لنا".

وحمل مسلم وكالة الغوث مسؤولية إهمالها لهذا الملف، مطالبًا الجهات الحكومية والمسؤولة بضرورة العمل على إنهاء الملف والضغط في سبيل تعويض المتضررين.

وقال "صبرنا 8 سنوات على الألم، على أمل إنهاء الملف وتعويض المتضررين، لكن صبرنا بدأ بالنفاد".

وحمل مسلم وكالة الغوث تبعات استمرار معاناة المتضررين، خاصة ونحن مقبلين على فصل الشتاء حيث أن بعض المنازل المتضررة من وراء هذا العدوان آيلة للسقوط ولربما تعرض ساكنيها للخطر".

ودعا المتضررين لمواصلة الوقفات الاحتجاجية السلمية لحين الاستجابة لمطالبنا، "ونحن على موعد يوم الاثنين المقبل لوقفة أمام مقر "أونروا" بغزة لإيصال رسالتنا".

WhatsApp Image 2022-11-12 at 11.30.00 AM.jpeg

م غ
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك