بعد اعتقال دام 5 أشهر

أجهزة السلطة تقرر الإفراج عن المعتقل السياسي قسام حمايل

رام الله - صفا

قررت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية اليوم الخميس، الإفراج عن المعتقل السياسي في سجونها الطالب في جامعة بيرزيت قسام عوض حمايل.

يذكر أن أجهزة أمن السلطة اعتقلت حمايل 5 أشهر على خلفية قضية اشتهرت ب "منجرة بيتونيا".

وتواصل اعتقال ثلاثة مواطنين على القضية ذاتها، وهم: أحمد هريش وجهاد وهدان (مضربان عن الطعام) ومنذر رحيب الذي يعاني من حالة صحية متدهورة. 

وكانت الناطق باسم أهالي المعتقلين السياسيين في سجون السلطة أسماء هريش أكدت أول أمس أن الوضع الصحي للمعتقل قسام حمايل وصل إلى مرحلة خطيرة، مطالبة إدارة جامعة بيرزيت بالتدخل لإطلاق سراحه باعتباره أحد طلابها.

وقالت هريش حينها، إن الطالب حمايل المضرب عن الطعام لليوم التاسع والثلاثين حالته الصحية في تدهور خطير جداً، وفقد القدرة على الحديث والحركة والقيام بأي جهد شخصي بسيط.

وناشدت بالتدخل لإنقاذ حياته قبل فوات الأوان، حيث بات يستفرغ بشكل متواصل، ولا يقوى حتى على تبديل ملابسه وأصبح يستخدم الكرسي المتحرك من أجل الوصول إلى الحمام.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك