غضب بالداخل لاستخدام أحزاب المساجد للدعوة للتصويت بالكنيست

الداخل المحتل - صفا

أثارت استغلال بعض الأحزاب الفلسطينية المشاركة في انتخابات الكنيست الإسرائيلي لمآذن المساجد في الداخل الفلسطيني المحتل، من أجل الدعوة للتصويت في انتخابات الكنيست، غضب فلسطينيين بأراضي48.

وقال الشيخ كمال خطيب: "ما كانت مآذن المساجد إلا لنداء التوحيد وإلا لصناعة الرجال الأبطال أصحاب الهوية الواضحة والرأس المرفوع".

وتابع "ليست المساجد لينادى عبر مآذنها لدعم من يخوفوننا بأقزام أمثال بن چڤير وغيره، ولتشويه هوية شعبنا وحرف بوصلته، جنبوا المساجد مثل هذا الدنس. ولماذا في كل مرة يعودون لمثل هذه التفاهات؟".

من جانبه، قال رئيس المجلس الإسلامي للإفتاء في أراضي48 مشهور فواز: "إن استغلال واستعمال مكبّرات المساجد لمناشدة الناس للخروج للتصويت للكنيست الإسرائيلي حرام وعيب".

وانطلق التصويت لانتخابات الكنيست الـ25 أمس الثلاثاء، وسط دعوات من فلسطيني الداخل بمقاطعة هذه الانتخابات.

ر ب
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك