"العفو الدولية" تدعو "الجنائية" للتحقيق في جرائم حرب اُرتكبت بغزة

لندن - صفا

دعت منظمة العفو الدولية المحكمة الجنائية الدولية إلى إجراء تحقيق في جرائم حرب محتملة ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، في آب/أغسطس الماضي.

 

وقالت المنظمة في تقرير جديد يوم الثلاثاء: إن" 49 فلسطينيًا قتلوا خلال النزاع الذي استمر ثلاثة أيام في القطاع المحاصر من قبل سلطات الاحتلال".

 

وطالبت المحكمة الجنائية الدولية بـ"التحقيق بشكل عاجل في أي جرائم حرب محتملة ارتُكبت خلال الهجوم الإسرائيلي في أغسطس 2022".

 

وتوصل بحث المنظمة إلى أن "هجومًا قُتل فيه خمسة أطفال في مقبرة، من المرجح أن يكون قد نُفذ بصاروخ إسرائيلي موجه أطلقته طائرة مسيرة.

 

وفي حادثة أخرى تعتبر المنظمة الحقوقية أنها قد ترقى إلى أن تكون جريمة حرب، أطلقت دبابة إسرائيلية النار على منزل في منطقة خان يونس الجنوبية ما أسفر عن استشهاد مدني.

 

وفتحت المحكمة الجنائية الدولية تحقيقًا في النزاع الإسرائيلي الفلسطيني من المتوقع أن يركز في جزء منه على جرائم حرب محتملة ارتكبت خلال عدوان عام 2014 في غزة.

 

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك