"الجهاد الإسلامي" توجه عدة رسائل في ذكرى انطلاقتها الـ35

الجهاد الإسلامي
غزة - صفا

وجهت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الخميس، عدة رسائل في ذكرى انطلاقتها الـ35 التي توافق السادس من أكتوبر/ تشرين الأول.

وقالت الحركة في بيان:"ونحن نحيي الذكرى الـ 35 للانطلاقة، نذكر باعتزاز الشهداء الذين رسموا الطريق بدمائهم الطاهرة ، ومن سار على دربهم من المجاهدين والقادة وعلى رأسهم المؤسس  فتحي الشقاقي وخليفته رمضان عبد الله شلّح، ولمن حمل اللواء من بعدهم".

كما وجهت التحية لكل الأوفياء على طريق ذات الشوكة الذين حافظوا على مبادئ التأسيس والانطلاقة، وبقيت بنادقهم مشرعة في وجه الاحتلال تدافع عن الأرض والمقدسات وتبصر مآذن القدس الشامخة. 

وحيت الحركة أيضا التحية الأسرى القابعين في سجون الاحتلال والجرحى البواسل. 

وأضافت أن "ذكرى الانطلاقة الجهادية قد تعمدت بالجهاد المتواصل في كل فلسطين، وبعمليات المقاومة التي تمتد في كل ساحات الاشتباك، من غزة التي دافعت وحافظت على وحدة الساحات، إلى جنين ونابلس والقدس وكل الضفة وما تسطره من ملاحم جهادية في مواجهة العدوان والإرهاب الصهيوني". 

وتابعت، "نتوجه بالتحية إلى جماهير شعبنا، وإلى جدارنا الصلب (عوائل الشهداء وآبائهم وأمهاتهم وأبنائهم وزوجاتهم). 

وأشادت بالمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك، واللاجئين في مخيمات اللجوء والشتات. 

م ز
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك