حتى التحرير والعودة

حماس تهنئ "الجهاد" وتؤكّد على الشراكة في طريق المقاومة

غزة - صفا

هنّأت حركة حماس اليوم الخميس، حركة الجهاد الإسلامي بذكرى انطلاقتها الـ 35، مؤكدةً على المضي معاً شركاء في طريق المقاومة حتى التحرير والعودة.

وجاء في بيان التهنئة توجيهها للأمين العام للحركة زياد النخالة وأعضاء المكتب السياسي، وعموم قادة الحركة وكوادرها ومجاهديها بخالص التهنئة وجميل التبريكات بمناسبة ذكرى الانطلاقة الخامسة والثلاثين.

وقال بيان حماس إن الذكرى شكّلت إضافة نوعية للحركة الوطنية الفلسطينية، وإسهاماً كبيراً في تعزيز المقاومة الشاملة، كخيار استراتيجي لتحرير الأرض والإنسان، وصولاً إلى تحقيق أهداف شعبنا في التحرير والعودة.

وأضاف البيان: "نستذكر بكلّ فخر واعتزاز مسيرة قادتها الشهداء الأبطال، المؤسّس الدكتور فتحي الشقاقي، والدكتور رمضان شلح، والقائد تيسير الجعبري والقائد خالد منصور، وكلّ قوافل الشهداء والأسرى، ونعبّر عن اعتزازنا بالصورة المشرقة التي جمعت سرايا القدس وكتائب القسَّام وكلّ أذرع المقاومة الفلسطينية في مواجهة الاحتلال، هذه الوحدة التي ستظل ثابتة وراسخة ومستمرّة حتّى تطهير أرضنا ومقدساتنا من دنس الاحتلال، وعودة شعبنا إلى دياره مظفراً بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس".

أ ك
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك