الاحتلال يفرج عن أسير من الناصرة

الداخل المحتل - صفا

أفرحت سلطات الاحتلال الاسرائيلي الأربعاء عن الأسير فراس عمري من قرية صندلة بالناصرة في الداخل المحتل، وذلك بعد قضاء خمسة أعوام ونصف.

وكانت المحكمة العليا قد قبلت، يوم 7 أبريل 2019، استئناف الأسير العمري على حبسه لمدة 8 أعوام، الذي فرضته المحكمة المركزية في بئر السبع، يوم 8  يوليو 2018. 

وقررت محكمة الاحتلال في حينه تخفيض المحكومية إلى 5 أعوام ونصف مع احتساب المدة التي قضاها في السجن منذ اعتقاله، يوم 22 مارس 2017. 

وكان العمري أسيراً محرراً، واعتقل مرات عدة من قبل الاحتلال، وعمل مديراً لمؤسسة "يوسف الصديق" التي تعنى بالأسرى المحررين، وكان أحد أبرز القيادات الشابة في الحركة الإسلامية (الشمالية) المحظورة إسرائيلياً.

أ ك/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك